الرئيسية » اهم الاخبار » الرجوب يبحث مع وزيرة الشباب والرياضة بالمالديف تعزيز العلاقات الثنائية
الرجوب يبحث مع وزيرة الشباب والرياضة بالمالديف تعزيز العلاقات الثنائية

الرجوب يبحث مع وزيرة الشباب والرياضة بالمالديف تعزيز العلاقات الثنائية

فلسبورت :  اعلام المجلس الاعلى للشباب والرياضة – بحث رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة، اللواء جبريل الرجوب، اليوم الاثنين، مع وزيرة الشباب والرياضة في جمهورية المالديف، السيدة اورتيشام ادم، اليات تعزيز العلاقات الثنائية في مجال الشباب والرياضة على كافة المستويات.

وكان الرجوب، قد التقى بالوزيرة المالديفية، في مكتب الاخيرة، بالعاصمة ماليه، بحضور سفير دولة فلسطين لدى المالديف، د. انور الاغا، ومديرة العلاقات الدولية، د. نيبال خليل.

واكد الرجوب على اهمية تطور العلاقات بين جمهورية المالديف، ودولة فلسطين، على كافة المستويات بما فيها قطاعي الشباب والرياضة، مثمنا مواقف رئيس الجمهورية، الرئيس عبد الله يامين، المشرفة لصالح القضية الفلسطينية في كافة المحافل الدولية.

ودعا الرجوب، الوزيرة اورتيشام، الى زيارة دولة فلسطين، على راس وفد شباب رياضي، من أجل الاحتكاك بالمجتمع الفلسطيني، ومعاينة الاصرار والارادة عند الشعب الفلسطيني، وضربه اروع الامثلة في الصمود والتصدي لكل محاولات الاحتلال لنفيه ارضا وشعبا وتاريخا.

وجدد الرجوب تأكيده على اهمية الرياضة في ايصال الرسالة الوطنية الفلسطينية الى العالم بصورة حضارية راقية، تظهر خلالها بشاعة وعنصرية وهمجية الاحتلال الاسرائيلي وغطرسته المتواصلة بحق الشباب الفلسطيني، وتدميره وجعله غير قادر على الانتاج والابداع الى جانب عزله عن محيطه العربي والاسلامي.

واعتبر الرجوب ان لقاء منتخبنا الوطني ونظيره المالديفي، يشكل فرصة هامة للاحتكاك بين الشباب الفلسطيني والمالديفي، من خلال منافسة شريفة، وتبني اللعب النظيف، معتبرا ان تلك المباراة تحمل في طياتها الكثير من الرسائل على مستوى توطيد العلاقة بين البلدين الصديقين.

وبحث الرجوب ومضيفته اليات تعزيز العلاقات، من خلال تبادل الوفود الشبابية والرياضية، اضافة الى اقامة نشاطات مشتركة بين الاتحادات الرياضية في كلا البلدين، الى جانب اقامة مباريات ودية بين الاندية والمنتخبات لمختلف الفئات.

واعربت الوزيرة اورتيشام، عن اعتزازها وفخرها بالعمل المشترك بين البلدين الصديقين، في المجال الرياضي والشبابي، مجددة موقف قيادة الجمهورية المحوري، في الوقوف الى جانب الشعب الفلسطيني، واستمراره بتعزيز العلاقات الثنائية الهامة بين البلدين.

من جانبه اكد السفير الاغا على اهمية زيارة الوفود الشبابية والرياضية من جمهورية المالديف الى فلسطين، لما لها من اهمية بالغة على كافة المستويات.

ودعا الاغا، الى زيارة الوفود المالديفية الى كل انحاء فلسطين، والدخول الى القدس، والصلاة في المسجد الاقصى، وخلق المزيد من فرص الاحتكاك بالمجتمع الفلسطيني، ومعرفة عاداته وتقاليده المختلفة، من خلال طريق الرياضة التي اصبحت منبع جسور المحبة والسلام والعراقة بين الشعوب.

المصدر: وكالة معا

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى
التخطي إلى شريط الأدوات