الرئيسية » اهم الاخبار » برشلونة يُسقط ليفانتي بثلاثية ويتأهل إلى ربع النهائي
برشلونة يُسقط ليفانتي بثلاثية ويتأهل إلى ربع النهائي

برشلونة يُسقط ليفانتي بثلاثية ويتأهل إلى ربع النهائي

فلسبورت | حسم برشلونة حامل اللقب وبطل الدوري بطاقة الدور ربع النهائي لكأس إسبانيا في أرض الملعب بعدما عوض خسارته ذهابا 1-2 بالفوز على ضيفه ليفانتي 3-صفر ايابا، لكنه يواجه خطر اقصائه من المسابقة وانتهاء مشواره في ثمن النهائي لأول مرة منذ 2010 بعدما اتهمه منافسه باشراك لاعب غير مؤهل ذهابا.

ولم يجد فريق المدرب أرنستو فالفيردي صعوبة تذكر في تعويض خسارة مباراة الذهاب التي خاضها بغياب العديد من نجومه وعلى رأسهم الثنائي الهجومي الأرجنتيني ليونيل ميسي والأوروغوياني لويس سواريز.

وعاد ميسي الى تشكيلة النادي الكاتالوني الخميس، كما حال الكرواتي ايفان راكيتيتش، لكن سواريز جلس على مقاعد البدلاء بجانب جيرار بيكيه، فيما شارك صاحب هدف الذهاب البرازيلي فيليبي كوتينيو أساسيا الى جانب الفرنسي عثمان دمبيلي الذي لعب دورا حاسما بحسم الإياب بتسجيله ثنائية في الشوط الأول، قبل أن يعزز ميسي النتيجة في بداية الشوط الثاني.

وبعد معاناة في الوصول الى شباك الحارس أيتور فرنانديز، نجح برشلونة في افتتاح التسجيل في الدقيقة 30 بمساعدة الحظ والمدافع الذي حاول قطع تمريرة من ميسي الى دمبيلي، فارتدت الكرة من الأخير وتحولت الى الشباك.

ولم يحظ ليفانتي بفرصة لالتقاط أنفاسه، إذ نجح دمبيلي في اضافة الهدف الثاني بعد دقيقة فقط بعد تمريرة أخرى من ميسي الذي وضع زميله الفرنسي بمواجهة الحارس، فتخطى الأخير وسدد في الشباك الخالية (31).

وبعدما أنهى الشوط الأول بـ16 تسديدة على المرمى، نجح برشلونة في بدء الشوط الثاني بهدف ثالث سجله هذه المرة ميسي بحنكة بعدما وصلته الكرة من البرتغالي سيميدو، فتقدم بها داخل المنطقة قبل أن يتخطى الدفاع والحارس بسرعة هائلة ويسددها في الشباك (53)، مسجلا هدفه الـ24 هذا الموسم في جميع المسابقات في 23 مباراة.

ورغم دخول لويس سواريز في الشوط الثاني بدلا من كوتينيو، وسيرجيو روبرتو ودينيس سواريز بدلا من جوري ألبا ودمبيلي على التوالي، بقيت النتيجة على حالها وحقق برشلونة العودة التي أرادها لكن على النادي الكاتالوني، الفائز باللقب في المواسم الأربعة الماضية، انتظار ما ستؤول اليه الشكوى المقدمة ضده من ليفانتي لاشراكه لاعبا غير مؤهل ذهابا.

والحديث هنا عن المدافع الشاب جوان برانداريس، الملقب بـ”تشومي”، الذي شارك في لقاء الذهاب رغم أنه موقوف بحسب ما زعم ليفانتي بسبب تراكم الانذارات التي تلقاها مع الفريق الرديف لبرشلونة.

– هل يتكرر ما حصل مع ريال مدريد؟ –

وقال رئيس ليفانتي فرانسيسكو خافيير كاتالان قبل المباراة أن “ليفانتي، مهما سيحصل في الملعب الخميس، سيطرح القضية أمام الاتحاد الإسباني لكرة القدم غدا (الجمعة)”.

وبحسب صحيفة “ال موندو” التي كشفت النقاب عن هذه القضية، فإنه لم يكن مسموحا لبرشلونة باشراك “تشومي” وفقا لقواعد الاتحاد الإسباني، لكن النادي الكاتالوني أكد أنه احترم المذكرة الصادرة مؤخرا عن الاتحاد الإسباني والتي تنص على عقوبات مخففة للاعبين الذين يلعبون في الفرق الرديفة المحترفة، في حال معاقبتهم مع فرقهم الأصيلة وليس مع الفريق الأول.

المصدر: يورو سبورت

عن Majdii yousef

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

best otc male enhancement products|14 day fat loss plan|where to get cbd gummies
إلى الأعلى
التخطي إلى شريط الأدوات